الثلاثاء، حزيران/يونيو 02، 2020

أنييس فاردا: كوبا نشوة الثورة

 
في نهاية فيلم «شواطئ أنييس» (٢٠٠٨)، تعيد أنييس فاردا (1928 ــــ 2019) تذكيرنا بأن السينما هي موطنها، وأنها عاشت هناك دائماً، «لكن لاكتشاف العالم، عليك مغادرة منزلك». لذلك، مشت كثيراً من أجل العالم وموطنها وأفلامها الوثائقية. بعد أربع سنوات من…