الأحد، تشرين(۱)/أكتوير 02، 2022

كلمة الأمين العام الأسبق للحزب فاروق دحروج في أربعين الرفيق حسين أبو ديه

ايها الرفاق....   اثنان يتعبك ان تقول فيهما، واحد ال تجد ما تقوله فيه، وآخر ال تستطيع ان تختصر ما تعرفه عنه. فماذا ترانا نقول نحن اصدقاؤك ورفاقك، في ذكرى الاربعين لغيابك رغم حضورك بتاريخك، وتضحياتك ونضالك. أضعف الايمان، ان نستذكر دورك ومزاياك في المنطقة وعموم البقاع على كافة جبهات النضال السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعسكرية في صفوف الحزب والقوى الوطنية اللبنانية والفلسطينية. في كل ذلك كنت ثابتاً في رفضك للظلم، وكنت صادقاً فيما تحب وتكره، وواضحاً في ما تقول وتفعل.

الشيوعي يدعو للمشاركة في اعتصام رفضا لسياسات التقشف وللضرائب على الفقراء والطبقات العاملة والوسطى، ولاجراءات صندوق النقد الدولي في مشروع الموازنة.

الشيوعي: يدعو للمشاركة في الاعتصام يوم الاثنين الواقع فيه 26 ايلول في ساحة النجمة امام مبنى بلدية بيروت الساعة العاشرة صباحا : رفضا للتقشف.. وللضرائب على الفقراء والطبقات العاملة والوسطى، ولاجراءات صندوق النقد الدولي في مشروع الموازنة.

تحيّة من أحمد بدران إلى مازن عبود

إلى مازن هكذا إذا أنت أيضا غادرتني.   قلت لي وللبحر الذي تقاسمنا حبه أنك ستنتظر عودتي. وعدتني أنك لن ترحل قبل أن أعود الى بيروت، ووعدتك أن لا أبكيك كما طلبت مني.   لكن لا أنت انتظرت عودتي ولا أنا استطعت أن لا أبكيك.   إنها خيانتنا الاولى.

اللقاء اليساري العربي يؤكد على مركزية القضية الفلسطينية وينتخب لجنة تنسيق ومنسقاً جديداً له

  عقد اللقاء اليساري العربي اجتماعه العام في العاصمة اللبنانية بيروت، بضيافة الحزب الشيوعي اللبناني بين 16 و18 أيلول الجاري، بمشاركة معظم الأحزاب العضوة فيه. وبدأ اللقاء أعماله بالمشاركة في احتفال الذكرى الأربعين لانطلاقة جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية "جمول"، وتكريم القائد المقاوم الرفيق مازن عبّود، حيث تكلّم في الاحتفال عدد من الأحزاب الأعضاء في اللقاء، وهم الحزب الشيوعي اللبناني والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والحزب الشيوعي الأردني وحزب التقدم والاشتراكية المغربي والحزب الشيوعي المصري والتنظيم الشعبي الناصري.

خطاب جيفارا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة 1964

بحلول عام 1964 كان العالم قد وصل إلى الوضع التالي : توازن رعب نووي بين الاشتراكية والامبريالية نتج عنه شلل تام للاتحاد السوفيتي الذي كان قد قرر بقيادة خروتشوف وزمرة الردة أنه يمكن هزيمة الامبريالية فقط من خلال التعايش السلمي وأن هذا التعايش تجب صيانته عبر الإحجام عن دعم اليسار والحركات الشعبية عالمياً بما لا يدع للامبرياليين ذريعة لشن الحرب النووية. على مذبح هذا الوهم التصفوي الذي كان جزءاً من ترسانة الردة التي استولت على الاتحاد السوفيتي، تمت تصفية الحركة الثورية في العراق، تم التراجع في أزمة الكاريبي، وتم التسليم بقيادة ما تمسى بـ"البرجوازية الوطنية" في البلدان المستعمرة لحركة التحرر لتنتهي بالخضوع للامبريالية من جديد.