الأحد، حزيران/يونيو 23، 2024

الحزب الشيوعي اللبناني : ينعي الرفيق المناضل داوود حنا بشارة

  ادارة الموقع
متفرقات
ينعي الحزب الشيوعي اللبناني الرفيق داوود حنا بشارة الذي توفي صباح هذا اليوم بعد معاناة طويلة من المرض. انتسب الرفيق داوود باكراً الى صفوف الحزب متأثراً بافكار التحرر الوطني والعدالة الاجتماعية والاشتراكية، رافضاً كل اشكال الظلم والاستغلال لأوسع الفئات الشعبية من عمال وفلاحين وكل الكادحين في مجتمعهم. 

كانت بدايات نضال الرفيق داوود مع عمال المطابع، فتولى إدارة مطبعة الأمل حيث كانت تصدر جريدة النداء ومنشورات الحزب. وقد تميّز بدوره الريادي والتزامه بتوجهات الحزب والمشاركة بتنفيذ كل نشاطاته ونضالاته التي لم تقتصر على عمال الطباعة وحسب بل طالت كل فئات العمال وسائر النقابات. تكبّد الرفيق داوود صعوبات الحياة المليئة بالتضحيات الجسام بسبب انتمائه الواضح الى الحزب الشيوعي اللبناني وانخراطه في كل نضالاته . تعرض الرفيق الراحل مع عائلته لقساوة التهجير والملاحقة ولشتى المخاطر الا انه استطاع ان يؤسس عائلة تميّزت باخلاقيات العائلة الشيوعية المثالية مع شريكته ام مروان واولادهما:  مروان وزياد ووليد وغادة وراغدة . 

لم يكن القدر سهلاً على العائلة فسقط ابنها البكر شهيداً وهو في ربيع عمره  فواجه ابو مروان هذا الاختبار، وصمد واستمر . وإذ،  بالحياة  تخبىء  له مفاجأة اخرى وهي فقدان ابنه الدكتور زياد  اثر عارض صحي مفاجىء وهو في عز شبابه وأوج عطائه. ان قيادة الحزب الشيوعي اللبناني تتقدّم بأحر التعازي من منظمة الحزب في دير ميماس ومن عائلة الرفيق داوود وأهالي دير ميماس كافة، معاهدين الرفيق داوود على متابعة المسيرة حتى تحقيق الانتصار للقضية التي أمضى حياته في النضال من اجلها، قضية بناء وطن حر وشعب سعيد. 

يحتفل بالصلاة لراحة نفسه يوم الاحد في 26 الجاري الساعة الثانية بعد الظهر في كنيسة مار يوحنا المعمدان ، مدافن مار الياس بطينا ، وطى المصيطبة حيث يوارى الثرى في مدافن العائلة.تقبل التعازي قبل الدفن وبعده ابتداءً من الساعة الثانية عشرة ظهراً حتى الساعة السادسة مساءً، ويوم الاثنين في 27 الجاري من الساعة الثالثة بعد الظهر حتى الساعة السادسة مساءً في صالون كنيسة مار يوحنا المعمدان ( مدافن مار الياس بطينا).