الأحد، كانون(۱)/ديسمبر 05، 2021

الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين تقيم وقفة تضامنية في الشمال

  الحزب الشيوعي اللبناني في الشمال
لبنان
صافية من الشمال: نؤكد دعمنا ووقوفنا الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني من اجل قيام دولته الوطنية المستقلة على كامل الأراضي الفلسطينية وعاصمتها القدس.

بدعوة من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في الشمال وبمناسبة الذكرى 73 للنكبة الفلسطينية والذكرى 14 لمأساة مخيم نهر البارد. ودعما لشعبنا المنتفض في فلسطين والمقاومة في غزة وانتفاضة القدس وحي الشيخ جراح. شارك الرفيق جميل صافية بالوقفة التضامنية الجماهيرية ممثلا قيادة الحزب الشيوعي اللبناني في الشمال وبحضور ممثلي الاحزاب والقوى الوطنية اللبنانية والفصائل الفلسطينية وحشد جماهيري من مخيم البداوي. وبالمناسبة القى الرفيق جميل كلمة قيادة الحزب الشيوعي اللبناني في الشمال وما جاء فيها: الرفيقات والرفاق الإخوة والأخوات في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين وفي الاحزاب والقوى الوطنية اللبنانية والفصائل الفلسطينية - الحضور الكريم.

ثلاثة وسبعون عاما على نكبة فلسطين حولها اليوم ابطال المقاومة الباسلة وصواريخ غزة وتضحيات شهداء وجرحى الشعب الفلسطيني وصموده في الداخل والضفة مناسبة للفرح والعزة والكرامة. لقد اسقطتم نكبة العدو الصهيوني بأمنه ومستوطنيه وسياسييه ومفكريه الذين اصبحوا يقرأون بكل جد بأن كيانهم دخل الزمن الصعب وفقد لذة الحياة.

الحضور الكريم

يتعرض الشعب الفلسطيني الى حرب ابادة في ظل صمت عربي وتواطؤ مشبوه، ما يجري اليوم ما هو إلا تصفية للقضية الفلسطينية تنفيذا لصفقة القرن الأميركية - الصهيونية بغطاء رسمي عربي وطغاة التطبيع والعار.

إن الرد الميداني على العدوان الذي تشنه ميليشيات المستوطنين الفاشية والتطرف الديني والجيش الصهيوني في الضفة والقطاع وفي اراضي 48 يكون بوحدة الشعب الفلسطيني وتفادي الانقسامات والأنخراط في فعل مقاوم شامل متعدد الأشكال ، وذلك من أجل انهاء نظام الفصل العنصري الصهيوني في فلسطين التاريخية ، وتصفية المشروع الصهيوني القائم على الإحتلال والتهجير والتشريد والاستيطان والاستعمار والعنف والتطهير العرقي . وإن تقاطع الهبة الشعبية في القدس مع انتفاضة فلسطينيي الوطن المحتل مع صوراريخ غزة المحاصرة هي التعبير عن تبلور الوعي الوطني الموحد جغرافياً والمتنوع في اساليب النضال نحو تحرير فلسطين ، فبوحدتكم حول المقاومة الفلسطينية لن يكون هناك أمل ببقاء الكيان الصهيوني على ارض فلسطين الحبيبة . خاصة بعد ما نشاهده يومياً من بطولات لا توصف وتضحيات حتى الإستشهاد .

لقد سقطت الجدران ولم يعد أمام هذا الشعب الفلسطيني الجبار الصامد المقاوم فرق بين الحياة والموت .

الحضور الكريم

إننا في الحزب الشيوعي اللبناني إذ نحيي انتفاضة شعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة في الأراضي الفلسطينية التاريخية، كما نؤكد دعمنا ووقوفنا الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني من اجل قيام دولته الوطنية المستقلة على كامل الأراضي الفلسطينية وعاصمتها القدس.

عاش نضال الشعب الفلسطيني – عاشت المقاومة الفلسطينية الباسلة - عاش نضال الشعوب والتضامن الأممي – المجد والخلود للشهداء الأبرار والشفاء العاجل للجرحى – الحرية للأسرى والمعتقلين – عاشت فلسطين حر .

وبعد الوقفة التضامنية جالت مسيرة جماهيرية شوارع المخيم تحية وتقدير للشهداء الفلسطينين الابرار وصولا الى مقبرة الشهداء الفلسطينيين في مخيم البداوي.