الأحد، حزيران/يونيو 23، 2024

غريب يلتقي قيادة الحزب الشيوعي الكوبي

  ادارة الموقع
أخبار الحزب
استهلّ الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب، يرافقه عضو لجنة العلاقات الخارجية في الحزب فراس المصري، زيارته إلى كوبا حيث التقى بعضو المكتب السياسي ومسؤول التنظيم المركزي في الحزب الشيوعي الكوبي روبيرتو موراليس أوخيدا، وهو نائب في البرلمان الكوبي وشغل سابقاً منصب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الصحة في الحكومة الكوبية. 

كما التقى الوفد في اليوم الأول للزيارة كلّ من نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية في الحزب الشيوعي الكوبي جوان كارلو مارسان وعضوة اللجنة كارميلينا راميريز رودريغيز، والأمينة العامة لاتحاد الشباب الشيوعي الكوبي ميرسيا بروسارد.

تركزت النقاشات في هذه الاجتماعات على عرض خطورة الأوضاع السياسية والاقتصادية والأمنية، سيّما في كوبا وفلسطين ولبنان جراء السياسة العدوانية والحروب المتنقلة التي تشنها الامبريالية بقيادة الولايات المتحدة على الدول والشعوب التوّاقة للتحرّر. وكانت اللقاءات مناسبة عبّرت فيها قيادة الحزب عن ادانتها الشديدة للحصار الاجرامي المستمر على الشعب الكوبي ووضع كوبا على لائحة الإرهاب، في حين تقود الولايات المتحدة الإرهاب الدولي عبر حروبها المفتوحة ودعمها وتمويلها لحرب الإبادة الجماعية التي يشنّها الكيان الصهيوني، وفرضها لمئات العقوبات على الاقتصاد الكوبي.

كما كانت اللقاءات مناسبة شرح فيها الحزب ما يتعرض له لبنان من عدوان صهيوني أدى إلى تدمير القرى وتهجير أكثر من 100 ألف نازح، ومن سلطة سياسية متمسّكة بنظامها الطائف ومرتهنة إلى الخارج حيث أفقرت لبنان وأوصلته إلى الانهيار الشامل وهجّرت شبابه وكوادره. ووجّه الحزب الدعوة إلى قيادة الحزب الشيوعي الكوبي لحضور احتفال الذكرى المئوية لتأسيس الحزب واللقاء العالمي للأحزاب الشيوعية والعمالية الذي سينعقد في لبنان وسيشكّل محطة هامة تضامناً مع فلسطين ولبنان وشعوب المنطقة.