السبت، حزيران/يونيو 22، 2024

لقاء قيادي بين الديمقراطية والشيوعي: المقاومة الفلسطينية هي الرد الطبيعي على اجرام الاحتلال، وندعو لوحدة الصف الفلسطيني

  ادارة الموقع
أخبار الحزب
استقبلت قيادة الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في مقرها في بيروت، وفدا من الحزب الشيوعي اللبناني برئاسة الأمين العام الرفيق حنا غريب ضم عضوي المكتب السياسي الرفيقين عمر الديب ومروان الراعي، وكان في استقبالهم أعضاء المكتب السياسي للجبهة الرفاق: علي فيصل، خالدات حسين، فتحي كليب ويوسف احمد.

عرض الطرفان تطورات القضية الفلسطينية في ظل تواصل الاجرام الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، مؤكدين دعمهم الكامل للمقاومة الفلسطينية ولعملياتها الفدائية التي تشكل ردا طبيعيا على ممارسات الاحتلال وانها الخيار الوحيد لمواجهة غطرسة الاحتلال وارهابه ومشاريعه التصفوية، مجددين الدعوة لوحدة الصف الفلسطيني في مواجهة المشروع الصهيوني الذي يستهدف القضية الفلسطينية بكافة تفاصيلها.

واكد الطرفان بأن المشروع الأمريكي الصهيوني يستهدف الشعب الفلسطيني وقضيته كما يستهدف الشعوب العربية بثرواتها وخيراتها ومستقبلها السياسي والاقتصادي، ما يجعل من تكامل النضال الفلسطيني والعربي امرا ضروريا وملحا لجهة تعزيز صيغ التعاون بين كافة قوى المقاومة الحزبية الشعبية السياسية والاقتصادية لافشال واسقاط هذا المشروع ومقاومة التطبيع بكل اشكاله.

وشدد الطرفان حرصهما على على تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين الحزب الشيوعي اللبناني والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ودعم كل صيغ التعاون والتنسيق بين الاحزاب اليسارية والتقدمية العربية لمواجهة التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تتعرض لها مجتمعاتنا العربية على اكثر من صعيد.

21 آب 2023