الأربعاء، كانون(۱)/ديسمبر 01، 2021

قطاع الصحة في الحزب الشيوعي: لا لتأجيل انتخابات نقابة الأطباء

  قطاع الصحة في الحزب الشيوعي اللبناني
بيانات
ناقش قطاع الصحة في الحزب الشيوعي اللبناني التأجيل المتكرر لإنتخابات نقابة الأطباء ورأى فيه مخالفة لجميع الأنظمة والقوانين تحت حجج واهية في تعطيل العملية الديمقراطية لانتخاب أعضاء المجلس وتغطية على فسادها المستشري في النقابة.

ويعلن القطاع أن هذا التأجيل ما هو إلا انعكاساً لفشل منظومة السلطة النقابية وفسادها وإمعانها في القضاء على ما تبقى من المصالح اليومية للطبيب وهو يكشف وقاحة ممثلي أحزاب السلطة التي تتصارع فيما بينها على الحصص والوظائف وتمارس الهيمنة على قرار الأطباء وتمنعهم من ممارسة حقهم الديمقراطي كما يطالب وزارة الصحة بالقيام بدورها كوزارة وصاية.

كما طالب القطاع النقيب وما تبقى من مجلس بتحمل مسؤوليتهم التاريخية والعمل على إجراء الإنتخابات في مواعيدها المحددة. ويدعو قطاع الصحة في الحزب الشيوعي اللبناني كل القوى المعارضة للضغط في هذا الإتجاه و ممارسة حقها الذي كفله الدستور في المؤسسات وأمام القضاء وفي الشارع.

كما يطالب قطاع الصحة هذه القوى والمنضوية في انتفاضة ١٧ تشرين للتوحد وفق برنامج واحد أساسه التغيير الجذري ومحاربة الفساد وخوض الانتخابات النقابية موحدة تحت شعارات واضحة.

ونقول لا تعنينا صراعاتكم ولا خلافاتكم ؛ فلتسقط منظومة السلطة النقابية الفاسدة!

قطاع الصحة في الحزب الشيوعي اللبناني بيروت في ٢٨ أيلول ٢٠٢١